مقال حول تكنولوجيا المعلومات 2016 - مرحبا أنا تقنية مقال حول تكنولوجيا المعلومات 2016 - مرحبا أنا تقنية

أخبار عاجلة

مقال حول تكنولوجيا المعلومات 2016

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته 
سنتحدث اليوم عن تكنولوجيا المعلومات و ريادتها في عصرنا هذا 

information_technology


تعليق


نحن نعيش في عالم حيث أن كل نوع من المعلومات إلزامي لكل واحد منا، كلما بحثنا أكثر تو صلنا الى تكنولوجيا أوسع، المعلومات هي الشيء الذي لا يوجد لديه حدود و غير مقيد، ويبقى الأمر هكذا في زيادة يوما بعد يوم، ينبغي للمرء أن يكون متواصل مع تحديثات ليظل قادرة على المنافسة في هذه البيئة ، الفشل في القيام بذلك يعني أننانتراجع كثيرا الى وراء.

تكنولوجيا المعلومات هو شيء نحن  بحاجة إلى معرفته و وأن نلعب دوراً للحصول على أكثر تقنيات تعقيداً.
 تكنولوجيا المعلومات هو شيء غريب جدا أنه يحتاج إلى دراسة وافية، وإجراء البحوث عليها. تكنولوجيا المعلومات هو شيء مرتبط مباشرة بأجهزة الكمبيوتر الحديثة والآلات. الكثير منا يعرف كلمة ولكن لا يعرف في الواقع المعنى الحقيقي لهذه الكلمة شائعة الاستخدام، ومن الشائع جدا أن نسمع ونرى حول هذه الكلمة، إلا إن الكثير منا ببساطة يجاهل واقع تكنولوجيا المعلومات. وهذا ليس مستغرباً و هو ليس شيئ الأخير.

الكثير منا حول تحويل حياتهم المهنية الى مجال تكنولوجيا المعلومات. هذا مجال تكنولوجيا المعلومات واسع بحيث العديد من الصناعات الحديثة والبنائات تختلف بعض الشيء. وهذا لا يعني أنها سهلة المنال و مجرد لعبة.  هناك العديد من المجالات ذات التقنية العالية والصناعات تعتمد عليها و تأخذها على محمل الجد ، على سبيل المثال في المجال العسكري، ولا ينبغي أبدا الاستهانة أيضاً بالمجال بالتجاري.... الخ.
 تكنولوجيا المعلومات في وقتنا الحالي تعتبر شيئاً مهما جدا إن معظمنا يعتمد عليها بشكل مباشر أو غير مباشر . يمكن أن نجد بسهولة وصلة مشتركة مع تكنولوجيا المعلومات في  كل مجال من حولنا. هذا المجال واسع بحيث يمكن للمرء أن يجد صعوبة في إيحاد أبرة في كومت قش.

أخذة كل هذه الأمور بعين الاعتبار في العديد من الجامعات الحديثة أصبحت أكثرمعلومية وهي قائمة بحد ذاتها. هذا هو الاتجاه الجديد لسرعة نموها نظرا لأهميتها للجيل الجديد. دول مثل اليابان وفرنسا والولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة والهند تقود الاسوق العالمية عندما نتحدث عن تكنولوجيا المعلومات. و الشركات الرائدة كثيرة في العالم مثل أبل ومايكروسوفت وجوجل تعتمد كل وحده منها على تكنولوجيا المعلومات. حتى بعد معرفة كل هذه الحقائق حول تكنولوجيا المعلومات ولا ينبغي لأحد منا أن  يتفاجأ إذا ذهبنا بالقول بأن مستقبل هذا العالم هو أكثر عرضة للتأثر بتكنولوجيا المعلومات والدول التي ستتفوق ن في هذا بالتأكيد سوف تكون رائدة في العالم . لقد حان الوقت بالنسبة لدول التي لم تتحقق بعد أهمية هذه التكنولوجيا أن تكون ذات شأن في عالم تكنولوجيا المعلومات.

ليست هناك تعليقات

ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد